تجمع المئات في لوس أنجلوس أمس الأحد للاحتجاج على التغير المناخي وإبداء التأييد لنشطاء يتظاهرون ضد بناء خط أنابيب نفطي في ولاية نورث داكوتا.

وكان العديد من نجوم هوليود -ومن بينهم مارك روفالو وسوزان ساراندون- ضمن أكثر من ثمانمئة شخص حضروا التجمع الخاص بالتغير المناخي في "ماك آرثر بارك".

وقالت ساراندون للتجمع إن مشكلة تغير المناخ ليست فقط مشكلة بيئية إنما مشكلة تتعلق بالعدالة الاجتماعية.

وكان من بين المشاهير الذين شاركوا أيضا في التجمع الممثلة شايلين وودلي التي اعتقلت في وقت سابق من الشهر الجاري بولاية نورث داكوتا أثناء الاحتجاج على خط الأنابيب المزمع بناؤه.

الاشتباك مع الشرطة
وفي ولاية نورث داكوتا قالت إدارة قائد شرطة منطقة مورتون إن أكثر من ثمانين محتجا اعتقلوا أمس الأول السبت بعد الاشتباك مع الشرطة قرب موقع بناء خط أنابيب نفطي في الولاية.

وتحتج قبيلة "ستاندنج روك سيوكس" ونشطاء بيئيون على بناء خط الأنابيب الذي يبلغ طوله 1886 كيلومترا في نورث داكوتا منذ عدة أشهر، قائلين إنه يهدد إمدادات المياه وأماكن مقدسة للقبيلة.

وسيكون هذا أول خط أنابيب ينقل النفط من حوض باكين الصخري من نورث داكوتا إلى المصافي الواقعة على الساحل الأميركي المطل على الخليج مباشرة.

ويقول أنصار الخط إنه سيوفر وسيلة آمنة وفعالة من حيث التكلفة بشكل أكبر مما لو تم نقل نفط حوض باكين الصخري برا أو عن طريق السكك الحديدية.

المصدر : رويترز