البنتاغون: الضربات باليمن دفاعية ولا علاقة لها بالصراع
آخر تحديث: 2016/10/13 الساعة 22:57 (مكة المكرمة) الموافق 1438/1/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/10/13 الساعة 22:57 (مكة المكرمة) الموافق 1438/1/12 هـ

البنتاغون: الضربات باليمن دفاعية ولا علاقة لها بالصراع

صورة نشرتها البحرية الأميركية للضربة التي استهدفت مواقع الرادار التابعة للحوثيين (الأوروبية)
صورة نشرتها البحرية الأميركية للضربة التي استهدفت مواقع الرادار التابعة للحوثيين (الأوروبية)
أكدت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) أن الصواريخ التي أعلن الجيش الأميركي عن إطلاقها تجاه مواقع رادار تابعة للحوثيين في اليمن، كانت ذات طبيعة دفاعية ولا علاقة لها بالحرب الدائرة في البلاد.

وقال المتحدث باسم البنتاغون بيتر كوك في مؤتمر صحفي الخميس إن هذه الغارات ليست متصلة بصراع أوسع نطاقا في اليمن، مشيرا إلى حث واشنطن المتواصل لجميع الأطراف في اليمن على الالتزام بوقف الأعمال العدائية للتوصل إلى حل سياسي لهذا النزاع.

وتابع أن العمليات التي تمت الأربعاء كانت ردا على عمل معاد تمثل بإطلاق عدة صواريخ شكلت تهديدا لسفن البحرية الأميركية والسفن الأخرى في المنطقة، وللتجارة في ممر مائي دولي إستراتيجي.

وكان مسؤولون أميركيون أكدوا تدمير ثلاثة مواقع للرادار في أراض تحت سيطرة الحوثيين على سواحل البحر الأحمر في اليمن، في رد على تعرض سفن حربية أميركية لحادثتي إطلاق صواريخ.

وتعد هذه الضربات بصواريخ كروز من طراز توما هوك، الأولى من نوعها التي تنفذها الولايات المتحدة ضد الحوثيين منذ انقلاب تحالف الحوثي والرئيس المخلوع علي عبد الله صالح على السلطة الشرعية في البلاد.

وكانت وكالة تسنيم الإيرانية ذكرت أن طهران أرسلت سفينتين حربيتين إلى خليج عدن قبالة السواحل اليمنية، حيث شن الجيش الأميركي هجمات صاروخية على مناطق يسيطر عليها الحوثيون.

وأشارت الوكالة الإيرانية إلى أن القوات البحرية التابعة للجيش الإيراني أرسلت السفينتين إلى المياه الدولية القريبة من اليمن، "للحفاظ على أمن الملاحة البحرية في خليج عدن ومضيق باب المندب الإستراتيجي".

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات