قال مسؤولون أميركيون إن مدمرة تابعة للبحرية الأميركية تعرضت شمال باب المندب لصاروخين أطلقا من مناطق يسيطر عليها الحوثيون دون وقوع أضرار، في ثاني حادث من نوعه.

وقال المسؤولون إن الصاروخين اللذين أطلقا على المدمرة يو أس أس مانسون أخطآ هدفهما، مشيرين إلى أن المدمرة أطلقت وابلا من أسلحتها الدفاعية ردا على الصواريخ.

وكانت وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون) قد حذرت أمس الثلاثاء من رد محتمل ضد من أطلق صواريخ على سفن البحرية الأميركية قبالة ساحل اليمن، في إشارة إلى إطلاق صواريخ يوم الأحد الماضي باتجاه سفن أميركية قرب باب المندب.

وقال المتحدث باسم البنتاغون جيف ديفيز في مؤتمر صحفي إن من أطلق صواريخ على سفن بحرية أميركية تعمل في مياه دولية قد عرض نفسه للخطر، وأضاف المتحدث أن الصواريخ جاءت من أراضٍ تسيطر عليها جماعة الحوثي المتحالفة مع إيران، على حد قوله.

 وأوضح أن البنتاغون لن يؤكد الآن إن كان سيشن ضربات انتقامية، ولكنه هدد كل من يعرض أمن التجارة العالمية والسفن الأميركية للخطر.

المصدر : رويترز