اتهم النائب البريطاني أندرو ميتشل روسيا باستهداف المدنيين في سوريا بالطريقة التي انتهجها النازيون في "غيرنيكا" أثناء الحرب الأهلية الإسبانية في ثلاثينيات القرن الماضي.

وقال ميتشل -وهو نائب بارز عن حزب المحافظين الحاكم- إن استهداف قافلة المساعدات بحلب جريمة حرب ارتكبتها القوات الروسية.

وكانت قافلة مساعدات أممية تعرضت لقصف في حلب الشهر الماضي، مما أدى لمقتل 18 من عمال الإغاثة وتدمير عدة شاحنات تحمل مواد غذائية ومستلزمات طبية.

ورأى ميتشل -الذي شغل سابقا وزير التنمية الدولية- أنه عندما يتعلق الأمر بأسلحة وذخائر حارقة مثل القنابل الخارقة للتحصينات والقنابل العنقودية "فإن الأمم المتحدة واضحة في أن الاستخدام المنهجي لمثل هذه الأسلحة بمثابة جريمة حرب".

واعتبر -في كلمة أمام البرلمان- أن روسيا تنتهج في سوريا سلوك النظام النازي في "غيرنيكا" في إشارة إلى الدمار الذي لحق بالبلدة الإسبانية عام 1937 جراء الغارات الجوية لقوات أدولف هتلر.

ومن المقرر أن يعقد البرلمان البريطاني جلسة تستمر ثلاث ساعات اليوم الثلاثاء لمناقشة الوضع الإنساني في سوريا.

المصدر : رويترز