أنقذ خفر السواحل التركي 57 لاجئا كانوا يسعون للوصول إلى جزيرة ليسبوس اليونانية من السواحل التركية.

وأوضحت وكالة الأناضول، أن مركب هؤلاء اللاجئين واجه مشاكل بعد أن غادر منتجع ديكيلي في محافظة أزمير التركية، ووجد ركابه أنفسهم عالقين قبالة إحدى الجزر الصغيرة في بحر إيجه.

وتم انتشال 12 شخصا من المهاجرين ممن وصفت حالتهم بالحرجة، بينهم ثلاثة أطفال، بواسطة حوامة وزوارق إنقاذ.

وأعادهم خفر السواحل إلى ديكيلي، فيما تم إنقاذ الـ45 الآخرين بواسطة مراكب صيد، لأن سفن خفر السواحل كبيرة ولا تستطيع الاقتراب من الجزيرة الصغيرة.

وذكرت قيادة خفر السواحل أنَّ طواقمها أنقذت 331 شخصا، في أول يومين من عام 2016.

وتعد تركيا -التي تستضيف أكثر من 2.2 مليون لاجئ سوري- منطلق اللاجئين إلى أوروبا، ويدفع كثيرون منهم لمهربين آلاف اليوروات للعبور إلى اليونان في رحلة عبر المتوسط محفوفة بالمخاطر.

ووصل أكثر من مليون لاجئ إلى أوروبا العام الماضي بحسب الأمم المتحدة، منهم حوالي ثمانمئة ألف عبروا البحر إلى اليونان.

ورغم حلول فصل الشتاء، فإن ذلك لم يثن هؤلاء اللاجئين -خاصة من السوريين والعراقيين والأفغان- عن المجازفة في خوض هذه المغامرة، حتى لو تباطأت وتيرة التدفق.

المصدر : وكالات