أكد مكتب حاكم إقليم كلّس جنوب تركيا مقتل امرأة وإصابة طالبة بعد سقوط صاروخ يعتقد أنه أطلق من سوريا على مدرسة في الإقليم، في وقت قالت مصادر عسكرية إن الجيش التركي رد "بالمثل" على تنظيم الدولة الإسلامية بعد إطلاق نار على كلّس.

وأعلن مكتب الحاكم في بيان أن موظفة بمدرسة قتلت وأصيبت تلميذة اليوم الاثنين بعد أن سقط صاروخ يعتقد أنه أطلق من سوريا على مدرسة في الإقليم الحدودي، مضيفا أن التلميذة المصابة تخضع لجراحة.

وقالت مصادر عسكرية تركية لوكالة رويترز إن رادار الجيش التركي أظهر أن مواقع لتنظيم الدولة الإسلامية داخل سوريا أطلقت النار على بلدة كلّس الحدودية الواقعة في جنوب تركيا اليوم الاثنين، وأن الجيش رد بالمثل بعد إطلاق النار.

من جهتها، ذكرت وكالة الأناضول أن الانفجار وقع في ساحة مدرسة "أيوب غوكتشه إمام" الإعدادية بولاية كلس جنوبي تركيا، وتسبب في إلحاق أضرار بالمكان، بينما توجهت العديد من سيارات الإسعاف إلى المدرسة، ونقل الجرحى إلى مستشفى كلس الحكومي.

وبثت الشبكات التلفزيونية التركية مشاهد تظهر فيها سيارات إسعاف تنقل جرحى إلى مستشفى المدينة.

المصدر : الجزيرة + وكالات