قال مسؤول أميركي لرويترز إن طائرة سويسرية تقل أربعة سجناء أميركيين وبعضا من أفراد أسرهم غادرت طهران، اليوم الأحد، ضمن اتفاق تبادل سجناء مع إيران
 
والأربعة هم جيسون رضائيان مدير مكتب واشنطن بوست بطهران، وسعيد عابديني القس من إيداهو، وأمير حكمتي العسكري السابق بمشاة البحرية الأميركية من ولاية ميشيغان، ونصرة الله خسروي.
 
وقال مسؤول أميركي إن السجين الخامس، وهو الطالب الأميركي ماثيو تريفيثيك، أُفرج عنه بشكل منفصل عن الأربعة الآخرين أمس السبت، وفي المقابل أفرجت السلطات الأميركية عن سبعة إيرانيين كانوا سجناء لديها.
     
وكان مسؤول إيراني كبير قد قال إن الأميركيين الأربعة، الذين أُفرج عنهم بمقتضى اتفاق تبادل سجناء مع الولايات المتحدة، لا يزالون في إيران.

ونقلت وكالة رويترز عن المسؤول الإيراني -الذي طلب عدم نشر اسمه- قوله إن أيا من الأميركيين الأربعة ومن بينهم مراسل واشنطن بوست جيسون رضائيان لم يغادر إيران بعد، وقال إنه سيتم الإعلان رسميا عن مغادرتهم حين يغادرون.

وكانت وكالة تسنيم الإيرانية للأنباء قالت في وقت سابق إن رضائيان وزوجته يجانه صالحي غادرا إيران.

وكان مراسل الجزيرة في طهران أفاد بأن السلطات القضائية أفرجت عن أربعة أميركيين من أصول إيرانية في إطار تبادل للسجناء مع واشنطن، ونقل عن المدعي العام بمحكمة الثورة بطهران أن الإفراج جاء في سياق قرارات وتوصيات لمجلس الأمن القومي ومصالح البلاد العليا.

كما نقلت وكالة رويترز عن مسؤول كبير بالخارجية الأميركية قوله إن توقيت إطلاق المواطنين الأميركيين لا علاقة له بتنفيذ الاتفاق النووي بين طهران والقوى العالمية.

المصدر : الجزيرة + رويترز