أعلنت رئاسة الأركان العامة التركية السبت أن العمليات العسكرية التي بدأت منذ نحو شهر في ولايتي شرناق وديار بكر، أسفرت عن مقتل وإلقاء القبض على 544 مسلحا ينتمون إلى حزب العمال الكردستاني.

وذكر بيان صادر عن الأركان العامة أن العمليات العسكرية التي بدأت في شرناق يوم 15 ديسمبر/كانون الأول الماضي، أسفرت عن مقتل وإلقاء القبض على 135 مسلحا في بلدة سيلوبي، و308 في بلدة جيزرة.

وأشار البيان إلى أن معظم المسلحين الموقوفين في سيلوبي تم اعتقالهم بعد إبلاغ الأهالي عنهم.

وأضاف أن قوات الأمن في سيلوبي أبطلت مفعول 732 عبوة ناسفة وأزالت 218 متراسا خلال المدة المذكورة، إلى جانب ردمها 31 خندقا حفرها المسلحون في البلدة.

وأوضح البيان أن نحو 67% من المتاريس والخنادق التي أقامها وحفرها مسلحو حزب العمال في جيزرة تمت إزالتها، لافتا إلى أن الجيش أبطل مفعول 429 عبوة ناسفة وأزال 313 متراسا وردم 37 خندقا في البلدة.

وأكد المصدر ذاته أن العمليات العسكرية المستمرة في منطقة "سور" بديار بكر، أسفرت عن مقتل وإلقاء القبض على 101 مسلح، مشيرا إلى أن 71% من المتاريس والخنادق في المنطقة تمت إزالتها.

المصدر : وكالة الأناضول