قتل ثلاثة أشخاص على الأقل في عدة انفجارات متتالية وقعت الخميس في مقهى قرب مجمع تجاري مقابل مكتب الأمم المتحدة وسط العاصمة الإندونيسية جاكرتا، وحدث على أثرها تبادل لإطلاق نار بين مسلحين ورجال الشرطة.

وقال مدير مكتب الجزيرة في جاكرتا صهيب جاسم إن عددا من الانفجارات هزت منطقة تامرين أشهر منطقة وسط جاكرتا، والقريبة من القصر الرئاسي، ووقع أحد هذه الانفجارات في كشك للشرطة.

وأضاف أنه تأكد سقوط قتيل من الشرطة وضحايا مدنيين لم يعرف عددهم حتى الآن، مشيرا إلى أن الحدث يعتبر مفاجئا للإندونيسيين بعد سنوات من الهدوء الذي نعمت به جاكرتا.

وتابع أن هناك حديثا عن وجود انتحاريين، خصوصا بعد أن أطلق مسلحون عيارات نارية تجاه الشرطة التي هرعت إلى المكان وأغلقت المنطقة.

وقال إن هذه الانفجارات تفتح الباب أمام الحديث عن وجود خلايا لتنظيم الدولة الإسلامية وغيره من الجماعات الجهادية في إندونيسيا، لكنه أكد أن أيا من هذه الجماعات لم يعلن بعد مسؤوليتها عن الحادث.

وكانت إندونيسيا في حالة تأهب خلال الأسابيع الأخيرة تحسبا لخطر هجمات مماثلة، وشنت شرطة مكافحة الإرهاب حملة استهدفت أشخاصا يشتبه في وجود صلات لهم بتنظيم الدولة.

المصدر : الجزيرة + وكالات