قتل 11 شرطيا جنوبي أفغانستان في غارة جوية قال مسؤولون إن حلف شمال الأطلسي (ناتو) هو المسؤول عنها.

وذكر متحدث باسم وزارة الداخلية الأفغانية أن الغارة وقعت أمس في منطقة "غارسمير" في ولاية هلمند غرب قندرهار.

من جهته قال متحدث باسم شرطة مكافحة المخدرات إن قوة من هذا الجهاز كانت بصدد القيام بعملية لضبط مهربين حين تعرضت للقصف الذي أسفر عن إصابة أربعة آخرين من عناصرها.

وبينما أكد مسؤولون أفغانيون أن الناتو هو من شن الغارة, نفت قوات حلف الأطلسي العاملة في أفغانستان أن تكون نفذت أي ضربة جوية في هلمند أمس.

وفي العشرين من يوليو/تموز الماضي قتل ما لا يقل عن ثمانية من جنود الجيش الأفغاني وأصيب آخرون في غارة لطيران حلف الأطلسي على موقع عسكري أفغاني في ولاية لوغر جنوب شرق كابل قرب الحدود مع باكستان.

وكانت غارات مماثلة للناتو قتلت مئات المدنيين الأفغانيين في السنوات القليلة الماضية, وأثارت رفضا متزايدا لبقاء قوات أجنبية في البلاد.

المصدر : وكالات