قال رئيس وزراء فنلندا يوها سيبيلا اليوم السبت إنه سيعرض منزله الخاص على طالبي اللجوء، داعيا كل الفنلنديين لإظهار التضامن مع اللاجئين المتجهين إلى أوروبا هربا من الحرب والفقر.

ونقلت وكالة رويترز عن سيبيلا تأكيده لقناة (واي. إل. ئي) الوطنية أن منزله الواقع بمنطقة كيمبيلي بشمال البلاد يمكن أن يستضيف طالبي اللجوء بدءا من العام الجديد.

وقال إن خطة الاتحاد الأوروبي لإعادة توزيع 120 ألف لاجئ وصلوا اليونان وإيطاليا والمجر ينبغي أن تكون طوعية. وأبدى أمله في أن تكون فنلندا نموذجا يحتذى به بهذا الصدد.

وقبل يوم من هذه التصريحات، ضاعفت الحكومة الفنلندية تقديراتها لعدد طالبي اللجوء إليها هذا العام إلى نحو ثلاثين ألف شخص بعد تدفق اللاجئين في غضون الأيام القليلة الماضية.

وكانت الحكومة قد رفعت قبل أسبوعين تقديراتها إلى 15 ألفا، بالمقارنة مع 3600 طلب العام الماضي.

وقالت وزارة الداخلية في بيان إنه، خلال الأسبوع الحالي، وصل الكثير من طالبي اللجوء قادمين من السويد.

 

المصدر : رويترز