أفادت مصادر أمنية تركية بأن أربعة مدنيين قتلوا اليوم السبت في تبادل لإطلاق النار بين قوى الأمن التركية ومسلحين أكراد في جنوب شرق تركيا.

وقتل سائق سيارة إسعاف على الفور في منطقة بيت الشباب بمحافظة شرناق، وأصيب ثلاثة توفوا لاحقا في المستشفى متأثرين بجروحهم نتيجة سقوط قذائف هاون.

واندلعت المواجهات فجر الجمعة عند شن مقاتلين من حزب العمال الكردستاني هجمات متزامنة على مراكز قيادة الدرك والشرطة في بيت الشباب.

من جهة أخرى، أعلن الجيش التركي السبت أن طيرانه قصف مخابئ ومخازن أسلحة تعود للحزب الكردي في منطقة كارة شمال العراق.

وتجددت المواجهات الدامية بين قوى الأمن التركي ومقاتلين أكراد في يوليو/تموز بعد وقف لإطلاق النار امتد لعامين ونصف.

وأفادت حصيلة نشرتها صحف تركية بمقتل حوالي 150 جنديا وشرطيا و1100 مقاتل من حزب العمال الكردستاني منذ نهاية يوليو/تموز.

وأسفر النزاع التركي الكردي عن مقتل نحو أربعين ألف شخص منذ بداية المواجهات في العام 1984.

وتنتظر تركيا إجراء انتخابات تشريعية مبكرة في الأول من نوفمبر/تشرين الثاني في تركيا.

المصدر : وكالة الأناضول,الفرنسية