انقلابيو بوركينا فاسو ينتظرون قمة أبوجا
آخر تحديث: 2015/9/22 الساعة 21:19 (مكة المكرمة) الموافق 1436/12/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/9/22 الساعة 21:19 (مكة المكرمة) الموافق 1436/12/9 هـ

انقلابيو بوركينا فاسو ينتظرون قمة أبوجا

جنود من الحرس الرئاسي الذي قام بالانقلاب على رئيس بوركينا فاسو الانتقالي إسحاق زيدا (رويترز)
جنود من الحرس الرئاسي الذي قام بالانقلاب على رئيس بوركينا فاسو الانتقالي إسحاق زيدا (رويترز)

قال قائد الانقلاب في بوركينا فاسو الجنرال جلبرت دينديريه إنه ينتظر قرارات زعماء غرب أفريقيا المجتمعين حاليا بالعاصمة النيجيرية، قبل أن يعيد السلطة إلى المدنيين، بينما يجري دينديريه مع قائد الجيش مفاوضات اللحظات الأخيرة، لتجنب إراقة الدماء حيث يستعد الجيش لشن هجوم على الحرس الرئاسي.

وأوضح دينديريه، في مؤتمر صحفي عقده اليوم الثلاثاء بالعاصمة واغادوغو، إنه في انتظار قرارات القمة الاستثنائية للمجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا المنعقدة في نيجيريا.

وأضاف أن رجاله مستعدون للدفاع عن أنفسهم في حال استهدفتهم قوات الجيش في العاصمة واغادوغو.

وتتناول قمة أبوجا مقترح خروج من الأزمة البوركينية قدمته وساطة المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا، بقيادة الرئيسين السنغالي ماكي سال والبنيني بوني يايي.

واقترح الوسطاء، الأحد الماضي، العودة للمرحلة الانتقالية، واعتماد قانون عفو يشمل قادة الانقلاب، إضافة لتنظيم انتخابات عامة يوم 22 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل على أقصى تقدير، بمشاركة رموز النظام السابق، قبل أن يحال مشروع الاتفاق إلى أنظار القمة الاستثنائية المنعقدة حاليا بالعاصمة النيجيرية.

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية، عن تقارير إخبارية وشهود عيان، أن دينديريه وقائد الجيش يجريان الآن مفاوضات اللحظات الأخيرة لتجنب إراقة الدماء، حيث يستعد الجيش لشن هجوم على الحرس الرئاسي.

وقالت القوات الموالية إنها تستعد لمهاجمة قاعدة كامب نابا كوم العسكرية قرب القصر الرئاسي بالعاصمة والخاضع لسيطرة الحرس الجمهوري الذي نفذ الانقلاب، في حين ذكر مصدر منفصل من القوات الموالية أن المحادثات بدأت مجددا بهدف تفادي العنف.

وقد استيقظت بوركينا فاسو -الخميس الماضي- على وقع انقلاب يعتبر السابع في تاريخها المعاصر منذ استقلالها عام1960، حيث أعلن فوج الأمن الرئاسي عزل الرئيس الانتقالي ياكوبا إسحاق زيدا وحل الحكومة، وإغلاق الحدود البرية والجوية، وفرض حظر للتجوال حتى إشعار آخر، وفق بيان لـ "المجلس الوطني للديمقراطية" الهيئة الجديدة المسيرة للبلاد.

وعرقل الانقلاب عملية الانتقال في بوركينا فاسو التي كانت تعد لانتخابات يوم 11 أكتوبر/تشرين الأول بهدف إعادة إرساء الديمقراطية، بعد عام من انتفاضة أطاحت بالرئيس بليز كامباوري الذي سيطر على السلطة لمدة 27 عاما.

المصدر : وكالات

التعليقات