المجر تحذر من تحول المسلمين لأغلبية بأوروبا
آخر تحديث: 2015/9/17 الساعة 11:00 (مكة المكرمة) الموافق 1436/12/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/9/17 الساعة 11:00 (مكة المكرمة) الموافق 1436/12/4 هـ

المجر تحذر من تحول المسلمين لأغلبية بأوروبا

أوربان: الهوية الأوروبية مهددة بسبب اللاجئين (رويترز-أرشيف)
أوربان: الهوية الأوروبية مهددة بسبب اللاجئين (رويترز-أرشيف)

حذر رئيس حكومة المجر من أن "الهوية الأوروبية مهددة بسبب اللاجئين"، وأوضح فيكتور أوربان أنه "إذا تركنا المسلمين في قارتنا سيصبحون أغلبية في القريب وتتغير الخريطة الديموغرافية".

ورأى السياسي المجري اليميني -في لقاء مع صحيفة "دي برسا" المجرية في عددها الصادر اليوم الخميس- أن المجتمع المسلم لا يريد الاندماج في المجتمعات الغربية، واستدرك "إذا أرادت جماعة تكوين مجتمعات موازية، فلها الحق في ذلك، لكن المجريين لا يريدون مجتمعات موازية".

ورغم هجومه هذا على المسلمين فإن أوربان أوضح أنه لا يتحدث عن الدين، ولكن عما وصفها بالقيم والثقافة ونمط الحياة والعادات والتقاليد وحرية التعبير والمساواة بين الرجل والمرأة.

وبشأن الإجراءات التي تتخذها بلاده ضد تدفق اللاجئين، أعلن رئيس الحكومة المجرية خططا لبناء سياج على الحدود مع رومانيا مثل السياج الذي أقيم على الحدود مع صربيا، إضافة إلى وضع سياج في نقاط معينة على الحدود مع كرواتيا.

وأضاف أوربان أنه ليس من حق اللاجئ اختيار البلد الذي يريد الذهاب إليه، لكنه أشار إلى أنه "يحق لأي شخص التقدم بطلب للحصول على الحماية (اللجوء) في بلد ثالث، كما حدث عام 1956 بعد الانتفاضة المجرية، حيث تم تجميع المجريين في مخيمات بالنمسا المجاورة، حيث طالبوا باللجوء إلى السويد وأستراليا والولايات المتحدة وألمانيا وأماكن أخرى".

ولفت إلى أن المجر استضافت في السنوات الخمس الأخيرة زهاء 1500 أسرة بسبب "الربيع العربي"، موضحا أن بلاده مستعدة لاستقبال عدد آخر لكن ليس الآن، وشدد في الوقت ذاته على ضرورة العمل بجدية على الصعيد السياسي في ما يتعلق بالأزمة السورية.

كما أكد ضرورة وقف ما سماها فوضى اللاجئين قبل الحديث عن الحصص الإلزامية في الاتحاد الأوروبي، مشيرا إلى أن ما بين 10 و15% يفقدون حياتهم أثناء رحلاتهم إلى أوروبا.

وجدد موقف بلاده الرافض لعبور الحدود بشكل غير قانوني، مشيراً إلى التزام الدول الأعضاء في اتفاقيات شنغن بحماية حدودها الخارجية.

المصدر : وكالة الأناضول

التعليقات