قال رئيس وزراء أستراليا الجديد مالكولم تورنبول إن قضية زواج الشواذ ستحسم في تصويت عام بعد الانتخابات الاتحادية العام المقبل.

وبهذا يكون تورنبول قد ألتزم بنفس الجدول الزمني لرئيس الوزراء السابق توني أبوت.

وكان بعض النشطاء يأملون أن يلجأ تورنبول -الذي عارض من قبل سياسة الحزب وأيد زواج الشواذ- إلى تخطي القرار السابق، ويدعو إلى تصويت حر في البرلمان لتسريع العملية.

وأضاف تورنبول لأعضاء البرلمان في كانبيرا أن "حكومتنا قررت أن حسم هذه المسألة سيتم عبر اقتراع عام لكل الناس، في استفتاء يجرى بعد الانتخابات".

المصدر : رويترز