بكين وواشنطن تبحثان الأمن الإلكتروني
آخر تحديث: 2015/9/13 الساعة 13:07 (مكة المكرمة) الموافق 1436/11/30 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/9/13 الساعة 13:07 (مكة المكرمة) الموافق 1436/11/30 هـ

بكين وواشنطن تبحثان الأمن الإلكتروني

سوزان رايس أثناء اجتماع مع مسؤولين صينيين ببكين في 28 أغسطس/آب الماضي (أسوشيتدبرس)
سوزان رايس أثناء اجتماع مع مسؤولين صينيين ببكين في 28 أغسطس/آب الماضي (أسوشيتدبرس)

اختتم مسؤولون أميركيون وصينيون اجتماعات أمس السبت بشأن الأمن الإلكتروني، وذلك قبل زيارة الرئيس الصيني شي جين بينغ لواشنطن في وقت لاحق من الشهر الجاري.

وأفادت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) بأن الجانبين توصلا بعد محادثات استمرت أربعة أيام إلى توافق مهم حول مكافحة الجرائم الإلكترونية.

ونقلت الوكالة عن أمين اللجنة المركزية للشؤون السياسية والقانونية بالحزب الشيوعي الصيني ورئيس الأمن الداخلي الصيني مينغ جيانتشو أن الدولتين أكدتا على ضرورة التعاون لمكافحة القرصنة الإلكترونية، وأضاف أن الصين ستعاقب كل من يقوم بعملية اختراق إلكتروني من داخل الحدود الصينية أو يستولي على بيانات شركات.

من جهته قال البيت الأبيض في بيان إن مستشارة الأمن القومي الأميركي سوزان رايس أجرت "محادثات صريحة ومفتوحة" بشأن القضايا الإلكترونية في اجتماعها مع جيانتشو.

وأضاف البيان أن الوفد الصيني عقد أيضا اجتماعات مع مدير مكتب التحقيقات الاتحادي جيمس كومي وممثلين لوزارات العدل والخارجية والخزانة والمخابرات.

والأمن الإلكتروني قضية خلافية بين واشنطن وبكين، وتتهم الولايات المتحدة متسللين صينيين بمهاجمة شبكات حاسوب أميركية، وهو ما تنفيه بكين.

وكان الرئيس الأميركي باراك أوباما قال الشهر الماضي إنه سيثير مخاوف تتعلق بسلوك الصين في مجال الأمن الإلكتروني عند لقائه بينغ في واشنطن.

وذكر مسؤولون أميركيون أن إدارة أوباما تبحث فرض عقوبات ضد أشخاص وشركات في الصين بسبب هجمات إلكترونية على أهداف تجارية أميركية.

المصدر : وكالات

التعليقات