فرضت وزارة الخزانة الأميركية اليوم عقوبات على أربعة مسؤولين بـحركة المقاومة الإسلامية (حماس) ومن قالت إنهم ممولون لها، وشركة مقرها السعودية يديرها أحدهم لتقديم تمويل مالي للحركة.

ومن بين من ذكرت وزارة الخزانة أسماءهم صالح العاروري -عضو المكتب السياسي للحركة الذي قالت إنه مسؤول عن تحويلات الأموال لحماس- وماهر صلاح وهو ممول للحركة مقيم بالسعودية، حسب ما قالت الوزارة.

وأوردت الوزارة أسماء أخرى من بينها رجل يحمل الجنسيتين الأردنية والبريطانية قالت الوزارة إنه يترأس اللجنة المالية للحركة في السعودية، وأبو عبيدة خيري حافظ الأغا وهو سعودي، ومحمد رضا محمد أنور عوض، وهو مصري.

وفرضت وزارة الخزانة الأميركية عقوبات على مجموعة أسياف الدولية القابضة للتجارة والاستثمار ومقرها في السعودية وقالت إن الأغا يديرها، وإنه استخدمها لتمويل حماس.

وكانت وزارة الخارجية الأميركية قد أعلنت أمس الأول عن إدراج ثلاثة من قادة الحركة على لائحتها السوداء "للإرهابيين الدوليين"، ويتعلق الأمر بيحيى سنوار وروحي مشتهى ومحمد ضيف.

وقتها علق المتحدث باسم حماس سامي أبو زهري على القرار بكونه إجراء غير أخلاقي ومناقضا للقانون الدولي.

ومن شأن إدراج أي شخص على لائحة "الإرهاب" الأميركية تجميد كل الأصول التي قد يكون يملكها في الولايات المتحدة ومنع أي أميركي من التعامل معه تجاريا.

المصدر : الجزيرة + وكالات