أفاد مصدر أمني محلي بمقتل ثلاثة عناصر في الشرطة وطفل وثلاثة من مقاتلي حزب العمال الكردستاني -اليوم الأحد- في هجمات جنوبي شرقي تركيا ذي الغالبية الكردية.

وقال المصدر إن شرطيين قتلا على يد مسلحين في وسط مدينة ديار بكر، كبرى مدن جنوبي شرقي الأناضول، فيما قتل ثالث في سيلوبي بمحافظة سرناك المجاورة.

وقتل أيضا ثلاثة شبان أكراد برصاص قوات الأمن في سيلوبي، قالت السلطات المحلية إنهم ينتمون إلى حركة الشباب في حزب العمال الكردستاني.

كما قضى فتى كردي (12 عاما) بانفجار عبوة ناسفة انفجرت قبل مرور عربة عسكرية بفترة قصيرة في إقليم سلوان في محافظة ديار بكر.

وحملت السلطات من سمتهم "المتمردين الأكراد" مسؤولية هذه الحوادث.

وتجددت المواجهات بين القوات التركية ومقاتلي حزب العمال نهاية يوليو/تموز بعد هدنة استمرت منذ 2013.

وقالت وكالة أنباء الأناضول الحكومية إن نحو ألف مقاتل قتلوا في الحملة التركية على مقاتلي حزب العمال منذ شهر ونصف الشهر.

المصدر : وكالات