تتوقع الشرطة البريطانية ارتفاع القتلى جراء تحطم طائرة عسكرية قديمة أثناء عرض جوي جنوبي إنجلترا يوم السبت الماضي إلى قرابة عشرين قتيلا.

وقال ستيف باري مساعد قائد شرطة ساسكس إنه إذا كان العدد أقل من عشرين فسيكون هذا على الأرجح أفضل تقدير يمكن تقديمه في هذه المرحلة.

وعلى موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" قالت أجهزة إسعاف الساحل الجنوبي الشرقي لإنجلترا إن حادث تحطم الطائرة خلال عرض شورهام أوقع سبعة قتلى و15 جريحا, ثم زاد عدد القتلى إلى 11 أمس الأحد.

والطائرة من نوع هوكر هانتر، وهي مقاتلة بريطانية قديمة وفق الشرطة المحلية, وأفاد شهود أن الطيار لم يتمكن من إعادة الطائرة إلى مسارها المستقيم بعد القيام بتحليق دائري فسقطت على طريق قرب موقع العرض الجوي.

وأوضحت الشرطة أن الطائرة هبطت فوق عدة سيارات قبل أن تستقر في الغابة, وارتفعت سحب الدخان السوداء من موقع تحطمها بعد الحادث.

وأوفد فريق من مكتب التحقيقات البريطاني حول حوادث الطيران إلى المكان للتحقيق في ظروف الحادث.

المصدر : وكالات