زعيم بوكو حرام ينفي إزاحته من القيادة
آخر تحديث: 2015/8/17 الساعة 03:02 (مكة المكرمة) الموافق 1436/11/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/8/17 الساعة 03:02 (مكة المكرمة) الموافق 1436/11/3 هـ

زعيم بوكو حرام ينفي إزاحته من القيادة

شيكاو ظهر في تسجيل مصور في أكتوبر/تشرين الأول الماضي نافيا أيضا أنباء عن مقتله (الفرنسية)
شيكاو ظهر في تسجيل مصور في أكتوبر/تشرين الأول الماضي نافيا أيضا أنباء عن مقتله (الفرنسية)

نفى زعيم جماعة بوكو حرام النيجيرية أبو بكر شيكاو إزاحته عن قيادة الحركة، وقال إنه ما زال يقود فرع تنظيم الدولة الإسلامية في غرب أفريقيا.

ورد شيكاو -في التسجيل الذي بث على الإنترنت ومدته ثماني دقائق- على تصريحات للرئيس التشادي إدريس ديبي الأربعاء الماضي قال فيها إنه تم "قطع رأس بوكو حرام"، في إشارة إلى مقتل شيكاو في الحملة العسكرية التي تشنها كل من نيجيريا وتشاد والكاميرون ودول أخرى في غرب أفريقيا على الجماعة.

كما قال ديبي إن الحملة ستفضي في نهاية العام الحالي إلى القضاء على الجماعة التي أكد أنه بات لها زعيم جديد يدعى محمد داود، وأن هذا الأخير مستعد للحوار. بيد أن مسؤولا في مكتب الأمن القومي في نيجيريا شكك في تصريحات الرئيس التشادي.

ولم يظهر زعيم بوكو حرام في تسجيل مصور منذ فبراير/شباط الماضي، وهو ما أثار تكهنات بأنه قد يكون جرح أو قتل أو أُزيح من قيادة الحركة التي تقول تقارير إنها ربما تشهد تنازعا داخليا.

بيد أن شيكاو -الذي تحدث في التسجيل بلغة الهاوسا- رد بشكل مباشر على تصريحات ديبي، ليفند خبر وفاته أو مرضه أو فقد زعامة الحركة. كما هاجم شيكاو الرئيس التشادي ووصفه بالمنافق والطاغية.

وقال في هذا التسجيل -الذي أكد خبراء أمنيون صحته- "كل ذلك غير صحيح، وكذب. ولو كان صحيحا لما سمع (ديبي) صوتي وأنا اتحدث الآن".

وللمرة الأولى أعلن زعيم بوكو حرام أنه "قائد جناح غرب أفريقيا" لتنظيم الدولة، مشيدا بزعيم التنظيم أبو بكر البغدادي. وخاطب شيكاو الرئيس النيجيري محمد بخاري -الذي تسلم رئاسة نيجيريا في مايو/أيار الماضي- متوعدا بمواصلة الهجمات حتى "إقامة شرع الله في كل مكان على الكرة الأرضية"، بحسب تعبيره.

المصدر : وكالات

التعليقات