بدأت السلطات التركية بناء جدار من الإسمنت المسلح على طول الحدود مع سوريا، وذلك بعد الهجمات الأخيرة التي استهدفت الحدود الجنوبية.

وذكرت وكالة الأناضول للأنباء أن عمليات التشييد بدأت بين ناحية الريحانية بمحافظة هاتاي التركية وبلدة أطمة السورية.

ووفقا للوكالة، يجري وضع كتل خرسانية متلاصقة بارتفاع ثلاثة أمتار وعرض مترين وزنة سبعة أطنان على طول هذه المنطقة البالغ نحو ثمانية كيلومترات، وسيتم الانتهاء من بناء الحائط قريبا.

وذكرت أن الخطوة تأتي في إطار تشديد الإجراءات الأمنية على الحدود عقب سلسلة من الهجمات بدأت بتفجير سروج في العشرين من الشهر الماضي والذي راح ضحيته 32 شخصا.

ومنذ 24 يوليو/تموز الماضي قبض على 1700 شخص في موجة من حملات "مكافحة الإرهاب" وسط تصاعد في الهجمات التي تستهدف الشرطة والجيش بعد تفجير سروج.

المصدر : الجزيرة + وكالات