قتل ما لا يقل عن عشرة أشخاص وأصيب عشرات آخرون اليوم الاثنين على أثر تدافع خارج معبد بشرق الهند أثناء احتفال بمهرجان ديني.

وأفادت محطة "إن دي تي في" التلفزيونية الهندية بأن التدافع وقع عندما حاول الآلاف من الزوار شق طريقهم إلى داخل معبد بولاية جهارخاند عندما فتح أبوابه في ساعة مبكرة من صباح اليوم الاثنين.

وقال الضابط في الشرطة س. ن. براهدان إن حجاجا كانوا نائمين في صف الانتظار الطويل الممتد على طول كيلومترات أصيبوا حين تدافع حجاج آخرون للدخول, ونقل المصابون إلى مستشفى محلي لتلقي العلاج.

يذكر أن عمليات التدافع شائعة الحدوث في المهرجانات والمعابد في جميع أنحاء الهند، حيث تتجمع حشود كبيرة في مناطق صغيرة ولا تتوفر احتياطات السلامة اللازمة.

وفي يوليو/تموز الماضي قتل 27 شخصا في تدافع على ضفاف نهر غودافاري بوسط الهند أثناء شعائر دينية.
 

المصدر : وكالات