كلف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان -اليوم الخميس- رئيس الوزراء الحالي أحمد داود أوغلو بتشكيل حكومة جديدة خلال 45 يوما, وقد يؤدي الفشل في تشكيلها أثناء الأجل الدستوري إلى إجراء انتخابات مبكرة.

وقال المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالين إن أردوغان كلف أوغلو بتشكيل الحكومة الثالثة والستين في تاريخ الجمهورية أثناء لقاء جمعهما في القصر الرئاسي في أنقرة.

ونال رئيس الوزراء الحالي التكليف باعتباره رئيس حزب العدالة والتنمية الفائز بأكبر عدد من المقاعد في الانتخابات البرلمانية التي أجريت في يونيو/حزيران الماضي, وجاءت هذه الخطوة بعد الانتهاء من انتخاب أعضاء مكتب البرلمان, ومن ضمنهم رئيس البرلمان عصمت يلماز عن حزب العدالة والتنمية.  

ووفقا للنتائج الرسمية حصل حزب العدالة والتنمية على 258 مقعدا من مجموع مقاعد البرلمان وعددها 550 مقعدا ليفقد بذلك الأغلبية المطلقة التي كان يملكها في البرلمان السابق, في حين حل حزب الشعب الجمهوري ثانيا بنيله 132 مقعدا, تلاهما حزبا الحركة القومية وحزب الشعوب الديمقراطي (كردي) بثمانين مقعدا لكل منهما.

وقالت مصادر تركية إن رئيس الوزراء المكلف سيكمل الجولة الأولى من مفاوضات تشكيل ائتلاف حكومي بحلول الأربعاء القادم, وسيلتقي مع رؤساء الأحزاب الثلاثة الأخرى.

وتصب التكهنات في احتمال تشكل ائتلاف يضم حزبي العدالة والتنمية والحركة القومية رغم اعتراض الأخير على سياسة المصالحة التي ينتهجها الحزب الحاكم لتسوية القضية الكردية.

ولوح الرئيس التركي في أكثر من مناسبة بانتخابات مبكرة في حال أخفقت الأحزاب الفائزة في الانتخابات الماضية بتشكيل حكومة جديدة في مهلة الـ45 يوما المنصوص عليها في الدستور.

المصدر : وكالات