حذرت وزارة الخارجية الألمانية من هجمات محتملة على شبكة قطارات الأنفاق ومحطات الحافلات في إسطنبول التركية، وذلك في أعقاب هجوم أنقرة على مقاتلي حزب العمال الكردستاني في شمال العراق.

وقالت الخارجية، اليوم الأربعاء، في بيان على موقعها الإلكتروني إنه "ربما تزداد أنشطة حزب العمال الكردستاني الهجومية" مشيرة إلى أن "هناك مؤشرات على هجمات محتملة تستهدف شبكة قطارات الأنفاق ومحطات الحافلات في إسطنبول".

وبدأت تركيا قبل أيام بشن غارات على مواقع للعمال الكردستاني في شمال العراق وداخل الأراضي التركية، على خلفية أعمال عنف يرتكبها التنظيم وفق السلطات التركية، في وقت تواصلت هجمات التنظيم ضد القوات الحكومية خاصة في ديار بكر.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد أكد أن أنقرة لا يمكن أن تواصل عملية السلام مع الأكراد مع استمرار الهجمات على أهداف تركية، متعهدا بعدم تراجع بلاده عن محاربة "الإرهاب". وأوقفت أجهزة الأمن المئات في عمليات "تفكيك خلايا إرهابية" مستهدفة أشخاصا يشتبه بانتمائهم لحزب العمال وتنظيم الدولة الإسلامية.

كما واصل الجيش التركي أمس غاراته على مواقع لحزب العمال وقصف مواقع في منطقة جبل متين بمحافظة دهوك، كما استهدف مواقع أخرى بمحافظة سيرناك جنوب شرق البلاد.

من جهته، أكد حلف شمال الأطلسي (ناتو) باجتماع طارئ في بروكسل عقده أمس بطلب من أنقرة، تضامنه مع الحليفة تركيا في هجومها على تنظيم الدولة قبل أي شيء، ومن ثم ضد العمال الكردستاني.


 

المصدر : الجزيرة,رويترز