طالبان تسيطر على قاعدة مهمة بأفغانستان
آخر تحديث: 2015/7/27 الساعة 01:53 (مكة المكرمة) الموافق 1436/10/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/7/27 الساعة 01:53 (مكة المكرمة) الموافق 1436/10/11 هـ

طالبان تسيطر على قاعدة مهمة بأفغانستان

عناصر من قوات الأمن الأفغاني يتخذون مواقعهم أثناء مواجهات سابقة مع مسلحي طالبان (غيتي)
عناصر من قوات الأمن الأفغاني يتخذون مواقعهم أثناء مواجهات سابقة مع مسلحي طالبان (غيتي)

سيطر مقاتلون من حركة طالبان الأحد على قاعدة كبيرة تابعة للشرطة شمال شرقي أفغانستان مما اضطر أكثر من مئة شرطي إلى الاستسلام، وهي خطوة تقرب طالبان أكثر من ممر إستراتيجي على الحدود مع باكستان.

وقال مسؤولون محليون ومصادر أمنية إن مقاتلي طالبان غنموا أسلحة وذخائر من قاعدة تيرجاران في ولاية بدخشان شمال شرقي البلاد، وهي ولاية تقع على حدود الصين وباكستان وطاجيكستان.

ونقلت وكالة رويترز عن حاكم الولاية شاه ولي الله أديب قوله إن الأسلحة والذخائر التي غنمها مقاتلو طالبان ستمكنهم من القتال لفترة طويلة.

كما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن قائد الشرطة في الولاية أن أكثر من مئة شرطي قاتلوا لثلاثة أيام، وكان لديهم ما يكفي من الأسلحة والذخيرة لكي يواصلوا القتال لثلاثة أشهر، "لكنهم استسلموا بعد اتفاق مع طالبان.. لقد استولى المتمردون على كل الذخيرة والمعدات".

ووصفت السلطات المحلية استسلام الشرطة بأنه "خيانة"، وقال مساعد حاكم الولاية إن الاستسلام "خيانة عظمى"، وإنه سيكون موضع تحقيق.

من جهته قال المتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد في بيان إن الحركة أفرجت عن الشرطيين "شرط ألا يلتحقوا بحكومة كابل".

تقدم مهم
ويفيد تقرير أمني غربي بأن طالبان سيطرت على القاعدة بعد معارك استمرت أياما، وهو أكبر تقدم تحرزه الحركة في بدخشان منذ الإطاحة بها عام 2001.

وأضاف التقرير أن الحركة قطعت الطريق إلى الصين، وبات يفصلها عن معبر إستراتيجي مهم على الحدود الباكستانية موقع حكومي كبير، مشيرا إلى أنها إذا نجحت في السيطرة عليه فستكون قادرة على إقامة ممر يسهّل عبور المقاتلين الموجودين حاليا في باكستان للحدود.

وتقاتل القوات الأفغانية حركة طالبان بدعم محدود من جانب التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، وذلك بعد انسحاب معظم القوات الأجنبية من أفغانستان عام 2014، حيث انتهت العمليات القتالية لحلف شمال الأطلسي (ناتو).

المصدر : وكالات