رفعت محكمة تركية قرارا أعلن اليوم الأربعاء بحجب موقع التواصل الاجتماعي تويتر على خلفية عدم تطبيقه قرار حذف مشاركات تدعو إلى احتجاجات غير قانونية متعلقة بتفجير قضاء سوروج جنوبي البلاد.

وذكرت وكالة الأناضول أن محكمة الصلح والجزاء الثانية في مدينة شانلي أورفا قررت رفع الحجب مساء اليوم بعد ساعات من إعلان إقراره.

وكانت المحكمة قد منعت نشر مشاهد هجوم سوروج بناء على طلب تقدمت به النيابة العامة، وأصدرت قرارا بحذف محتويات متعلقة بالهجوم، ومشاركات تدعو إلى القيام بأعمال احتجاجية غير قانونية.

ونقل اتحاد مزودي الخدمة قرار المحكمة إلى موقعي التواصل الاجتماعي تويتر وفيسبوك، وموقع مشاركة الفيديو يوتيوب فحذف موقعا "فيسبوك" و"يوتيوب" المحتويات المذكورة، فيما تم حجب موقع "تويتر" الذي لم يحذف المشاركات المتعلقة بالتفجير والدعوات لنزول الناس إلى الشارع والقيام بأعمال احتجاجية غير قانونية.

وكان مسؤول تركي كبير قد أبلغ رويترز بأن تركيا سترفع الحظر على الدخول إلى تويتر بعد محو الموقع صورا تتعلق بهجوم سوروج.

يذكر أن الهجوم الذي وقع أول أمس الاثنين في سوروج أسفر عن سقوط 32 قتيلا و104 جرحى، وقد أصدرت المحكمة عقبه قرارا يحظر على الصحافة المكتوبة والمرئية والمسموعة عرض مشاهد التفجير، كما طالبت بحذف مشهد لحظة التفجير من مواقع الإنترنت ومنصات التواصل الاجتماعي، مهددة بحجب المواقع التي لا تلتزم بالقرار.

المصدر : وكالات