ربط سيغمار غابريال نائب المستشارة الألمانية ووزير الاقتصاد إقامة علاقات جيدة بين بلاده وإيران بضمان أمن إسرائيل، وهو شرط سارعت وزارة الخارجية الإيرانية برفضه.

وقال غابريال، في خطاب بالعاصمة الإيرانية اليوم الاثنين بحضور وزير النفط الإيراني بيجان نمدار زنغنة، إن على طهران أن تدرك أن أمن إسرائيل يشكل أهمية كبرى لبلاده، مؤكدا أن "علاقات جيدة مع ألمانيا تعني أنه يجب عدم تهديد أمن إسرائيل".

وأضاف المسؤول الألماني أنه يدرك "مدى صعوبة النقاش" بهذه القضية، لكنه تابع "نحن في ألمانيا نعتقد أيضا أن الفلسطينيين لهم الحق في إقامة دولتهم".

وتعليقا على هذه التصريحات، أكدت الناطقة باسم الخارجية الإيرانية مرضية أفخم أن مواقف البلدين مختلفة بخصوص إسرائيل.

وقالت أفخم لوكالة "إسنا" الإيرانية للأنباء "إن لدينا سياسة مختلفة تماما في الشرق الأوسط عن التي تتبعها ألمانيا، وأوضحنا هذه السياسة أكثر من مرة بشكل واضح، خلال الـ 35 عاما الماضية".

وأشارت إلى أن موضوع الاعتراف بحق إسرائيل في الوجود ليس جديدا، مؤكدة أن إيران تعتبر إسرائيل تهديدا في الشرق الأوسط، وأساسا للأزمات في المنطقة.

وغابريال هو أرفع مسؤول أوروبي يزور طهران منذ توقيع الاتفاق النووي التاريخي منتصف الشهر الجاري بين إيران والقوى الكبرى، والذي عارضته تل أبيب.

المصدر : وكالات