واصل المسلمون اليوم احتفالاتهم بعيد الفطر السعيد، فقد احتفلوا بأول أيامه في كل من الهند وباكستان وإيران. وكانت معظم الدول العربية والإسلامية قد احتفلت بأول أيام العيد أمس الجمعة.

وقد أدى عشرات الآلاف من المسلمين الهنود صلاة العيد في "مسجد جاما" أو المسجد الجامع في العاصمة نيودلهي، وهو أكبر مساجد الهند، ويتسع لأكثر من 25 ألف مصل. 

وفي باكستان، احتفل المسلمون اليوم أيضا بأول أيام عيد الفطر، حيث أدى مئات الآلاف صلاة عيد الفطر في مدينة كراتشي الباكستانية، كما أدى مئات آلاف آخرين الصلاة في العاصمة إسلام آباد والأقاليم الأخرى وسط إجراءات أمنية مشددة.

يذكر أن السلطات الباكستانية قررت نشر تعزيزات أمنية إضافية في المدن الكبرى والمناطق الحساسة أمنيا، للحد من وقوع أعمال مخلة بالأمن أثناء احتفالات عيد الفطر.

وفي إيران، أدى الآلاف صلاة العيد اليوم في طهران خلف مرشد الجمهورية علي خامنئي

وفي الولايات المتحدة، احتفل المسلمون في ولايات عدة بعيد الفطر المبارك؛ ففي ولاية نيويورك تجمع مئات المصلين أمام مسجد سلام الأقصى لأداء صلاة عيد الفطر في مدينة منهاتن.

وفي مدينة تشاتانوغا في ولاية تينيسي، ألغت الجمعية الإسلامية جميع الأنشطة الاحتفالية بالعيد تضامنا مع عائلات جنود مشاة البحرية الأميركية الذين قتلوا في حادث إطلاق نار هناك الخميس الماضي.

 نحو مليون ونصف المليون أدوا صلاة العيد بالملعب الرياضي وسط العاصمة الإثيوبية أديس أبابا (رويترز)

واحتفل أمس معظم المسلمين بعيد الفطر في العديد من الدول العربية والإسلامية، فصلى العيد مئات الآلاف بـمكة المكرمة، وآلاف آخرون بـالمسجد النبوي بـالمدينة المنورة.

كما أدى عشرات الآلاف من الفلسطينيين صلاة عيد الفطر في المسجد الأقصى بمدينة القدس، حيث امتلأت ساحات المسجد بالمصلين رغم إجراءات الاحتلال التي عرقلت وصول آخرين.

وكان ملفتا في إثيوبيا أمس تجمع أكثر من مليون ونصف المليون مسلم (حسب وكالة الأناضول) لأداء صلاة العيد في الملعب الرياضي وسط العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، والطرق المحيطة به.

ويتميز عيد الفطر في أديس أبابا بأنه الأكثر تجمعا، حيث دأب المسلمون على صلاة العيد في ملعب العاصمة، وذلك بخلاف عيد الأضحى الذي غالبا ما يؤدي المسلمون صلاته في أقاليمهم وقراهم. 

وفي إندونيسيا، امتلأ جامع الاستقلال بالعاصمة جاكرتا -رابع أكبر مساجد العالم، وأكبر مسجد بجنوب شرق آسيا- بمئات الآلاف من المصلين الذين حضروا لأداء صلاة العيد. 

وقد وجه عدد من زعماء العالم تهانيهم بمناسبة العيد، وتمنى الرئيس الأميركي باراك أوباما للمسلمين في الولايات المتحدة والعالم عيدا سعيدا، مشيدا بالمبادرة التي أطلقتها بلدية نيويورك لإضافة عيدي الفطر والأضحى إلى أيام العطل المدرسية. 

كما توجه رئيس الوزراء البريطاني ديفد كاميرون للمسلمين بالتهنئة، قائلا "لقد شهدنا في شهر رمضان أهم القيم عند المسلمين البريطانيين في تقديمهم الآلاف من الجنيهات كزكاة للمحتاجين، وتنظيمهم موائد الإفطار في مناطق عديدة من بريطانيا".

المصدر : الجزيرة + وكالات