رفض المجلس الوزاري المصغر في إسرائيل، بالإجماع، الاتفاق النووي بين إيران والقوى الكبرى، في جلسة طارئة عقدها مساء الثلاثاء، وأكد أن تل أبيب ليست ملزمة بهذا الاتفاق.

وقال بيان مقتضب صادر عن مكتب رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو "قام المجلس الوزاري المصغر للشؤون الأمنية بالإجماع برفض الصفقة النووية مع إيران". وأضاف أن "إسرائيل ليست ملتزمة بهذا الاتفاق".

وكان نتنياهو قد دعا أمس إلى جلسة طارئة للمجلس الوزاري المصغر لمناقشة تداعيات الاتفاق النووي على إسرائيل، ووصف الاتفاق بأنه "خطأ تاريخي مذهل".

وقال للصحفيين إن "إسرائيل ليست ملزمة بهذا الاتفاق مع إيران لأنها ما زالت تسعى لتدميرنا، وسندافع عن أنفسنا على الدوام".

وسعى الرئيس الأميركي باراك أوباما إلى طمأنة تل أبيب، إذ أجرى اتصالا هاتفيا بنتنياهو أكد خلاله أن الاتفاق النووي "يصب في مصلحة الأمن القومي للولايات المتحدة وإسرائيل" وفق بيان للبيت الأبيض.

وقد توصلت إيران ومجموعة الدول الست "5+1" (الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا والصين وروسيا، وألمانيا) الثلاثاء في فيينا إلى اتفاق لتقييد بعض الأنشطة النووية الإيرانية مقابل رفع العقوبات المفروضة على طهران، وذلك بعد مفاوضات على مدى أكثر من عشر سنوات.

المصدر : وكالات