قال مراسل الجزيرة إن عشرة أشخاص على الأقل قتلوا في انفجار وصفته السلطات التشادية بأنه "انتحاري" استهدف السوق المركزي بالعاصمة، وهو الانفجار الثالث في إنجمينا خلال شهر.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول أمني أن "انتحارية" فجرت نفسها بمدخل السوق، في الساعة 8:45 بالتوقيت المحلي (7:45 بالتوقيت العالمي) مشيرة إلى أن الهجوم تسبب أيضا بسقوط عدد كبير من الجرحى.

يُذكر أن الجيش التشادي يشارك في عمليات خارج أراضيه ضد جماعة بوكو حرام النيجيرية.

وتقع إنجمينا عند ضفة نهر على الحدود مع الكاميرون، وهي مقر قوة إقليمية تشكلت لقتال بوكو حرام، وتضم جنودا من نيجيريا وتشاد والنيجر والكاميرون وبنين.  

المصدر : الجزيرة + وكالات