انتخب البرلمان التركي اليوم مرشح حزب العدالة والتنمية عصمت يلماز رئيسا له، في بعد فشله في ذلك خلال ثلاث جولات من التصويت.

وحصل يلماز الذي عمل كوزير للدفاع في الحكومة الحالية على 258 صوتا  تمثل كافة المقاعد التي حصل عليها حزبه في البرلمان في الانتخابات الأخيرة في السابع من شهر يونيو/حزيران الماضي من مجموع 550 مقعدا في البرلمان التركي.

وكان البرلمان التركي قد فشل في انتخاب رئيس جديد خلال جولتين جرتا أمس الثلاثاء، من بين أربعة مرشحين توجب حصول الفائز بينهم على ثلثي عدد المقاعد (367 صوتا) أي ثلثي الأصوات.

وتمكن كل من يلماز والنائب عن حزب الشعب الجمهوري لولاية أنطاليا دينيز بايقال من الانتقال للمرحلة الرابعة من التصويت بحصولهما على أعلى الأصوات.

ونظمت دورة ثالثة بعد ظهر اليوم، ثم رابعة كان يكفي أن يحصل فيها الفائز على الأغلبية البسيطة.

يُذكر أن الانتخابات العامة التي جرت بالسابع من يونيو/حزيران الماضي أسفرت عن حصول حزب العدالة والتنمية، الحاكم منذ 2002، على 258 مقعدا بالبرلمان، وحل ثانيا حزب الشعب الجمهوري بـ (132 مقعدا) بينما حصد حزب العمل القومي ثمانين مقعدا، وحزب الشعوب الديمقراطي (موال للأكراد) ثمانين مقعدا أيضا.

ولم يتمكن أي من الأحزاب من نيل الغالبية المطلقة، بينما تجري اتصالات بشكل مكثف سعيا لتشكيل حكومة ائتلافية، وهي مهمة ستكون صعبة للغاية.

المصدر : وكالات