اندلع حريق كبير في كنيسة البطيحة على ضفاف بحيرة طبريا شمال إسرائيل، حيث تشير التحقيقات الأولية إلى ضلوع  متطرفين يهود فيه، بينما أكد مراسل الجزيرة أن سائحة أجنبية وعاملا في الكنيسة أصيبا باختناق ونقلا إلى المستشفى.

وأكد مراسل الجزيرة أن طواقم الإطفاء تمكنت من إخماد الحريق في كنيسة البطيحة بمنطقة كفار ناحوم، وذلك بعد أن أتت النيران على جناح كامل منها كان يستخدم مركز إرشاد للسياح، مضيفا أن سائحة أجنبية وعاملا أصيبا جراء استنشاق الدخان ونقلا إلى مستشفى صفد لتلقي العلاج.  
 
الحريق دمر جناحا كاملا في الكنيسة (الجزيرة)

وأوضح المراسل أن الشرطة الإسرائيلية عثرت على كتابات باللغة العبرية على أحد جدران الكنيسة، وأنها شرعت بالتحقيق في كافة الاتجاهات، مضيفا أنه من غير المستبعد أن تقف جماعات يهودية متطرفة ممن تعرف بجماعات "تدفيع الثمن" وراء إضرام النار. 

عبارات بالعبرية على جدران الكنيسة (الجزيرة)

وتعد الكنيسة -التي تعرف أيضا باسم كنيسة الطابغة- من أهم المعالم المسيحية الأثرية في شمال إسرائيل، وهي تتمتع بقيمة كبيرة لدى المسيحيين الذين يعتقدون أن المسيح عيسى عليه السلام قام هناك بأعجوبة تكثير الخبز والسمك وأطعم جماهير غفيرة من بضعة أرغفة وسمكتين. ونظرا لأهميتها يحرص بابا الفاتيكان على زيارتها والصلاة فيها لدى زيارة المنطقة.

نسخ من الكتاب المقدس احترقت أثناء الحريق (الجزيرة)

المصدر : الجزيرة