أنقذ جنود تابعون للبحرية الألمانية الجمعة نحو 430 مهاجرا غير نظامي من الغرق، وذلك في أول مهمة إنقاذ يشاركون فيها في عرض البحر الأبيض المتوسط.

وبحسب بيانات قيادة مهام الجيش الألماني في المياه الدولية، استقبلت الفرقاطة "هيسن" التابعة للبحرية الألمانية نحو 250 مهاجرا بينهم 30 امرأة و5 أطفال. وكان هؤلاء المهاجرون غير النظاميين على متن قارب خشبي مهدد بالغرق على بعد 50 كيلومترا من السواحل الليبية.

وذكرت قيادة مهام الجيش الألماني أن السفينة الثانية "برلين" -التي تم إرسالها إلى البحر المتوسط هذا الأسبوع للمشاركة في مهمة إنقاذ المهاجرين غير النظاميين- تلقت أيضا تكليفا من مركز الإنقاذ التابع للبحرية الإيطالية في روما بإنقاذهم.

وساعدت سفينة الإمدادات التابعة للبحرية الألمانية "برلين" في إنقاذ 180 مهاجرا غير نظامي كانوا على متن زورقين صغيرين يعملان بمحركات في منطقة بحرية تبعد نحو 70 كيلومترا شمال شرقي العاصمة الليبية طرابلس.

وذكرت وزارة الدفاع الألمانية أن جميع من تم إنقاذهم سينقلون إلى ايطاليا بالتنسيق مع السلطات الإيطالية.

وبدأت القطعتان البحريتان هيسن وبرلين الثلاثاء الماضي العمل في المنطقة البحرية الواقعة بين ليبيا وإيطاليا لدعم السلطات الإيطالية في عمليات الإنقاذ في المتوسط، وهما غير تابعتين لعملية "تريتون" الأوروبية للمراقبة التي تهدف إلى مساعدة إيطاليا في مراقبة الحدود البحرية وإنقاذ المهاجرين المعرضين للخطر.

وقتل أكثر من خمسة آلاف شخص في الأشهر الـ18 الأخيرة خلال محاولتهم الوصول إلى أوروبا في مراكب متداعية.

المصدر : وكالات