أنقذت البحرية الإيطالية أكثر من 3400 مهاجر غير نظامي في البحر المتوسط خلال يوم أمس السبت، غالبيتهم قبالة السواحل الليبية، في حصيلة تكاد تكون قياسية ليوم واحد من عمليات الإنقاذ، بينما قضى ثلاثة مهاجرين غير نظاميين غرقا قبالة السواحل المصرية.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن البحرية الايطالية قولها في وقت متأخر من الليلة الماضية، إن عمليات الإنقاذ التي جرت خلال النهار وتم تنسيقها جميعا من المقر العام للبحرية في روما، أفضت إلى إنقاذ 3427 مهاجرا كانوا على متن 16 مركبا.

وتشمل الحصيلة التي أعلنتها البحرية الإيطالية 217 مهاجرا كانت السلطات الفرنسية أعلنت في وقت سابق من أمس السبت أن سفينة الدورية الفرنسية "كومندان بيرو" أنقذتهم قرب السواحل الليبية، وهذه السفينة أرسلتها باريس لتعزيز عملية الاتحاد الأوروبي في المتوسط.

وإضافة إلى السفينة الفرنسية، شاركت في عمليات الإنقاذ أربع سفن لخفر السواحل الإيطالية وسفينتان للبحرية الإيطالية وسفينتا شحن وسفينتان للجمارك الإيطالية وسفينتان قاطرتان، بحسب ما أوضحت البحرية الإيطالية.

آلاف المهاجرين غير النظاميين تم إنقاذهم خلال الشهر الماضي (أسوشيتد برس-أرشيف)

حصيلة وأرقام
وسيتم نقل قسم صغير من هؤلاء الناجين الـ3427 إلى لامبيدوزا، الجزيرة الإيطالية الأقرب إلى الساحل الأفريقي، بينما سينقل القسم الأكبر منهم إلى صقلية في جنوب إيطاليا، في حين ستنقل السفينة الفرنسية المهاجرين الذين أنقذتهم إلى مرفأ كالابريا.

وعلى الرغم من أن هذه الحصيلة لم تحطم الرقم القياسي لأعداد المهاجرين الذين يتم إنقاذهم في يوم واحد في المتوسط، فإنها تعتبر من بين أعلى الأعداد التي تسجل خلال السنوات الأخيرة.

وشهد شهر أبريل/نيسان الماضي عدة حوادث غرق أسفرت عن مصرع أكثر من 1200 مهاجر غير نظامي، في المقابل تمكنت البحرية الإيطالية في 12 من الشهر ذاته من إنقاذ 3791 مهاجرا غير نظامي، تلاه في اليوم التالي إنقاذ 2850 مهاجرا آخر.

ويصل يوميا إلى السواحل الإيطالية مئات المهاجرين غالبيتهم من الأفارقة، لكن من بينهم أيضا كثير من السوريين، وذلك بعد أن يتم إنقاذهم من قبل سفن البحرية أو خفر السواحل الإيطالييْن.

وكان الاتحاد الأوروبي قد قرر في 23 أبريل/نيسان تعزيز حضوره في المتوسط بهدف تفادي "أي خسارة جديدة في الأرواح البشرية"، وذلك بعد وفاة مئات المهاجرين في المتوسط منذ بداية العام غرقا.

يوميا يصل للسواحل الإيطالية مئات المهاجرين غالبيتهم من الأفارقة (أسوشيتد برس-أرشيف)

غرقى وناجون
يأتي ذلك بينما قضى ثلاثة مهاجرين غير نظاميين غرقا، وتم إنقاذ 31 آخرين إثر غرق مركبهم السبت قبالة سواحل محافظة البحيرة المصرية (شمال)، وفق ما أفاد به مسؤولون في أجهزة الأمن ووسيلة إعلام محلية.

وأوقف حرس السواحل الناجين، بحسب مسؤولين أمنيين. وبحسب صحيفة الأهرام فإن الناجين هم 15 سودانيا و13 سوريّا وإريتريان ومصري.

على صعيد متصل ألقى جهاز خفر السواحل التركي -التابع لقيادة منطقة البحر الأبيض المتوسط- أمس القبض على 171 مهاجرا غير نظامي، في ولاية مرسين جنوبي تركيا، حاولوا التوجه إلى أوروبا بصورة غير نظامية.

وقالت وكالة الأناضول إن العملية تمت إثر اتصال مهاجر غير نظامي يحمل الجنسية السورية على رقم النجدة التابعة لخفر السواحل التركية طالبا المساعدة، على إثرها انطلقت قوات الخفر لإنقاذ الشخص، وفي طريقها ألقت القبض على 171 مهاجرا، بينهم سوريون كانوا على متن سفينة يحاولون التوجه بواسطتها إلى أوروبا عبر طرق غير نظامية.

المصدر : وكالات