ارتفعت إلى 92 قتيلا حصيلة ضحايا انهيارات أرضية مفاجئة اجتاحت الاثنين الماضي منطقة ريفية شمال غرب كولومبيا، إضافة لعشرات المفقودين، حسب ما أعلنت السلطات الجمعة.

وتواصل فرق الإغاثة عمليات البحث للعثور على ضحايا آخرين قضوا نتيجة انزلاق التربة الذي أتى على عشرات المنازل حين كان قاطنوها نياما في ساعات الفجر الأولى، مما أسفر عن مصرع أسر بأكملها.

وقال معهد الطب الشرعي في بوغوتا إن فرق الإنقاذ في سالغار انتشلت 92 جثة، علما بأن الحصيلة الرسمية السابقة كانت تفيد بمصرع 84 شخصا.

مراسم جنازة جماعية قبل يومين لـ33 من ضحايا الانهيارات الأرضية في سالغار (رويترز)

ورجحت السلطات أن مياه الفيضان جرفت عددا من الجثث بعيدا، في حين لم توضح عدد الأشخاص الذين ما زالوا في عداد المفقودين، لكنها توقعت أن يكونوا بالعشرات.

وتقع سالغار التي تحيط بها أنهار عدة، في منطقة جبلية تبعد نحو 560 كلم شمال غرب العاصمة بوغوتا، ويقارب عدد سكانها 18 ألف نسمة.

وغالبا ما تشهد كولومبيا انزلاقات للتربة بسبب طبيعة تضاريسها وهطول الأمطار بغزارة في مناطق عديدة منها.

المصدر : وكالات