تظاهر آلاف الناشطين اليابانيين من دعاة السلام، اليوم الأحد، في ناها عاصمة أوكيناوا للتنديد بمشروع نقل موقع قاعدة عسكرية أميركية إلى هذا الأرخبيل بجنوب اليابان.

ويحتج المتظاهرون على مشروع نقل قاعدة فوتينما الجوية التي يتمركز فيها جنود من المارينز الأميركان في هينوكو بشمال أوكيناوا.

ويعترض سكان الأرخبيل منذ سنوات على الوجود العسكري الأميركي، وعلى رغبة الحكومة برئاسة آبي، في القيام بنقل موقع القاعدة الجوية وفقا لرغبة الحليف الأميركي.

وكان رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي والرئيس الأميركي باراك أوباما قد أكدا رغبتهما في نقل قاعدة فوتينما أثناء اجتماعهما يوم 29 أبريل/نيسان الماضي في واشنطن.

وتستضيف أوكيناوا الأرخبيل الذي احتله الأميركيون بعد الحرب العالمية الثانية. وأعيد إلى اليابان عام 1972 أكثر من نصف جنود المارينز الـ47 ألفا المتمركزين باليابان، وذلك بالرغم من رفض السكان المحليين.

ويحتج السكان على الضجيج ومخاطر وقوع حوادث. ويعتبرون أيضا أن وجود هذا الكم من الجنود الأميركيين قد يفسح المجال أمام الإجرام، مستندين إلى وقائع مختلفة حدثت في السنوات الأخيرة.

وقد أعلن المخرج الياباني الشهير لأفلام الرسوم المتحركة هاياو ميازاكي مؤخرا دعمه الشديد للمعارضين للقاعدة الأميركية.

وقرر أحد مؤسسي ستوديو غيبلي المساهمة في صندوق دعم جديد بهدف الوقوف في وجه الانتشار الأميركي في اوكيناوا.

المصدر : الفرنسية