تمكن خفر السواحل التركي اليوم الجمعة من إنقاذ 113 مهاجرا غير نظامي في ولاية جناق قلعة شمالي غربي تركيا بعد أن تعرض قارب كانوا على متنه لخرق، مما أدى إلى تسرب المياه لداخله.

وأفادت وكالة الأناضول بأن خفر السواحل في ولاية جناق قلعة شمالي غربي تركيا تلقى معلومات بوجود قاربين بحالة سيئة في عرض البحر وعلى متنهما مجموعتان من المهاجرين غير النظاميين يحاولون الوصول إلى جزيرة مدللي (لسبوس) اليونانية. 

وأضافت أن المهاجرين من حملة الجنسية السورية والأفغانية، وأن معظمهم من النساء والأطفال، مشيرة إلى أن قوات خفر السواحل نقلت المهاجرين الذين تم إنقاذهم إلى شعبة الأجانب في قيادة شرطة الولاية، حيث سيتم اتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم.

وتعد تركيا، نظرا لموقعها الجغرافي بين قارتي آسيا وأوروبا، نقطة عبور للمهاجرين غير النظاميين خاصة من الشرق الأوسط وآسيا نحو أوروبا، وقد ازداد عدد هؤلاء المهاجرين من سوريا والعراق في الأعوام الماضية بسبب النزاعات في البلدين.

وفي شهر مارس/آذار الماضي قتل 24 شخصا وأنقذ سبعة آخرون عندما غرقت سفينة تقل على متنها ركابا يُعتقد أنهم مهاجرون غير نظاميين قرب مضيق البوسفور على البحر الأسود قرب إسطنبول، بسبب الحمولة الزائدة والرياح القوية على الأرجح.

وتؤكد المصادر أن أكثر من 12 ألف مهاجر غير نظامي أنقذوا خلال العام الماضي في حوادث غرق لمراكب عدة في بحر إيجة، في حين يتم إنقاذ الآلاف يوميا على سواحل إيطاليا ومالطا واليونان وفي المياه الدولية. 

المصدر : وكالة الأناضول