قال الرئيس الأميركي الأسبق بيل كلينتون إنه سينتقل للإقامة في البيت الأبيض, إذا فازت زوجته هيلاري كلينتون في انتخابات الرئاسة العام القادم.

وأضاف كلينتون -الذي كان رئيسا للولايات المتحدة في الفترة من 1993 إلى 2001- أنه يجب أن تفوز هيلاري بالترشيح, وإذا فازت بالترشيح فعندئذ عليها أن تفوز بالانتخابات.

وهيلاري كلينتون هي أبرز المنافسين على الفوز بترشيح الحزب الديمقراطي لانتخابات الرئاسة الأميركية 2016.

وذكر بيل كلينتون أنه في حال فوز هيلاري بالانتخابات, فستكون فرص العودة إلى البيت الأبيض -إذا طلب منه ذلك- 100%.

وقال إن "خبرتي منذ غادرت البيت الأبيض أنه عندما يطلب رئيس من أي من الحزبين فإن المرء يقول نعم, لهذا آمل بأن تتم دعوتي".

ومن المعروف أن كلينتون كانت قد نافست الرئيس الأميركي باراك أوباما على ترشيح الحزب الديمقراطي في انتخابات الرئاسة الأميركية 2008، لكن أوباما الآن بات داعما رئيسيا لها بخوض الانتخابات، وستصبح إن فازت أول امرأة تتولى رئاسة أميركا.

وفي مقابلة تلفزيونية, قال أوباما إن هيلاري كلينتون ستكون رئيسة فاعلة للغاية إذا نجحت في سباق الرئاسة الأميركية القادمة، مشيدا بها وبعملها وزيرة للخارجية في إدارته أثناء ولايته الأولى.

المصدر : رويترز