لقى 32 شخصا حتفهم -بينهم خمسة جنود- في الاشتباكات التي اندلعت خلال الـ24 ساعة المنقضية بين القوات الحكومية ومسلحي حركة طالبان في إقليم خيبر (شمالي غربي باكستان)، بحسب الجيش الباكستاني.

وأوضح بيان صدر من مكتب الناطق باسم الجيش الباكستاني أن العملية الأمنية التي تشنها القوات المسلحة على حركة طالبان في خيبر تسير بنجاح.

وأشار البيان إلى أن تلك القوات تمكنت من تطهير مناطق سانداقال، وتوردارا وكونفالا ومهيربان في الإقليم من المسلحين التابعين للحركة بشكل كامل.

وأفاد البيان أن الاشتباكات التي اندلعت بين الجانبين خلال الـ24 ساعة المنقضية، أسفرت عن مقتل 27 على الأقل من عناصر الحركة، فضلا عن مقتل خمسة من الجنود أحدهم برتبة رقيب.

تجدر الإشارة إلى أن القوات المسلحة الباكستانية، كانت قد بدأت في 15 يونيو/حزيران الماضي، عملية عسكرية ضد مسلحي طالبان في إقليم وزيرستان الشمالية، وفي أكتوبر/تشرين الأول الماضي في إقليم خيبر, وبلغ عدد الذين لقوا حتفهم من مسلحي الحركة حتى الآن نحو ألفين وخمسمائة شخص، وبلغ عدد ضحايا الجيش نحو مائة جندي.

المصدر : وكالة الأناضول