فرنسا: الهجوم الإلكتروني على قناة تي في5 إرهابي
آخر تحديث: 2015/4/9 الساعة 23:34 (مكة المكرمة) الموافق 1436/6/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/4/9 الساعة 23:34 (مكة المكرمة) الموافق 1436/6/20 هـ

فرنسا: الهجوم الإلكتروني على قناة تي في5 إرهابي

وزراء الداخلية (يسار) والثقافة (وسط) والخارجية يجيبون عن أسئلة الصحفيين بعد الهجوم على تي في5 موند (غيتي/الفرنسية)
وزراء الداخلية (يسار) والثقافة (وسط) والخارجية يجيبون عن أسئلة الصحفيين بعد الهجوم على تي في5 موند (غيتي/الفرنسية)

رجحت الحكومة الفرنسية فرضية الإرهاب وراء عملية القرصنة الواسعة التي استهدفت قناة تي في5 موند، وشنها أشخاص قالوا إنهم ينتمون لتنظيم الدولة الاسلامية، ودعت إلى اليقظة من تكرار هجمات مماثلة.

وقال وزير الداخلية برنار كازنوف بعد اجتماع مع مديري محطات التلفزة والإذاعة في فرنسا إن هناك عدة عناصر متقاطعة تحمل على الاعتقاد بأن الهجوم يأخذ طابعا إرهابيا.

ولم يتطرق كازنوف إلى أي جهة بعينها، وقال إنه "حتى لو تبنت جماعة ذلك فعلينا التحقق من الأمر".

ومن جهتها، دعت وزيرة الثقافة فلور بلرين في المؤتمر الصحافي مديري وسائل الإعلام إلى اليقظة في مواجهة أي هجمات تستهدف شبكات البث والتواصل لمحطاتهم، ولم تستبعد تكرار هجمات مماثلة، قالت إن التخطيط لها قد يكون جرى بالفعل.

ولا تزال محطة تي في5 موند حتى مساء الخميس غير قادرة على إنتاج وبث نشراتها الإخبارية منذ الهجوم الذي تعرضت له في الساعة 20.00 بتوقيت غرينتش مساء الأربعاء، وأدى إلى انقطاع البث وظهور شاشة سوداء على الأقنية الـ11 للشبكة.

كما فقدت المحطة في الوقت نفسه السيطرة على مواقعها بالإنترنت وصفحاتها على فيسبوك وتويتر، وبدلا عن ذلك بُثت على هذه المواقع مطالب لتنظيم الدولة.

ووصف القراصنة هجومهم على الشبكة بأنه "جهاد إلكتروني"، ونشروا عبر مواقع القناة وحساباتها وثائق قالوا إنها بطاقات هوية وسير ذاتية لعدد من المقربين من العسكريين الفرنسيين المشاركين في عمليات ضد تنظيم الدولة.

ووجهوا رسالة للعسكريين الفرنسيين طالبوهم فيها بالابتعاد عن مواجهة تنظيم الدولة واستغلال الفرصة لإنقاذ عائلاتهم، واتهموا الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند بارتكاب "خطأ لا يغتفر" بخوض حرب لا طائل منها.

وتشارك فرنسا في التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة، وينفذ غارات على مواقع لتنظيم الدولة في كل من سوريا والعراق.

المصدر : وكالات