قال السفير السعودي لدى الولايات المتحدة الأميركية عادل بن أحمد الجبير إنه لا يوجد اختلاف في وجهات النظر بين المملكة وواشنطن حول حقيقة الدعم الذي تقدمه إيران لـجماعة الحوثي في اليمن.

وأكد الجبير أن إيران تقدم دعما ماليا للحوثيين وتساعدهم في بناء مصانع الأسلحة وتزودهم بالأسلحة، إضافة إلى وجود إيرانيين يعملون إلى جانب الحوثيين.

وأشار إلى التقارير التي تحدثت عن أن الولايات المتحدة سبق أن اعترضت سفينة شحن إيرانية محملة بالأسلحة متجهة إلى الحوثيين.

وأكد على وجود جهود للبحث عن حل سياسي في اليمن، لأنه على اليمنيين أن يصلوا إلى اتفاق على أساس المبادرة الخليجية ونتائج الحوار الوطني، حسب تعبيره.

وبشأن استخدام القوات البرية في عاصفة الحزم قال الجبير إن العملية هي في المرحلة الجوية وسيتم عمل ما يلزم لحماية أمن المملكة العربية السعودية.

وتقود السعودية تحالفا يشن منذ ثلاثة أسابيع غارات جوية على مواقع تابعة للمسلحين الحوثيين والجنود الموالين للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، وذلك بناء على طلب تقدم به الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي.

المصدر : الجزيرة