خلافات بين واشنطن وطهران حول رفع العقوبات
آخر تحديث: 2015/4/8 الساعة 02:46 (مكة المكرمة) الموافق 1436/6/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/4/8 الساعة 02:46 (مكة المكرمة) الموافق 1436/6/19 هـ

خلافات بين واشنطن وطهران حول رفع العقوبات

ظريف (يمين) قال إنه احتج لدى كيري بشأن التفسير الأميركي للتفاق الإطاري (أسوشيتد برس)
ظريف (يمين) قال إنه احتج لدى كيري بشأن التفسير الأميركي للتفاق الإطاري (أسوشيتد برس)

بعد أسبوع واحد من توقيع اتفاق الإطار حول البرنامج النووي الإيراني، بدأت تظهر خلافات بين واشنطن وطهران حول شروط ومعايير ومدى رفع العقوبات الأميركية والدولية المفروضة على إيران بسبب برنامجها النووي.

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إن جميع قرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة ببرنامج بلاده النووي ينبغي أن ترفع فور إبرام اتفاق نهائي بشأن البرنامج. ودعا في مقابلة تلفزيونية في طهران اليوم الولايات المتحدة لإلزام نفسها بذلك.

وتقول واشنطن إنه إذا تم التوصل لاتفاق نهائي بنهاية يونيو/حزيران المقبل فستخفف العقوبات عن إيران على مراحل وبشرط التزمها بنصوص الاتفاق.

وتضيف واشنطن أن العقوبات الأميركية والأوروبية ستُرفع عقب تحقق الوكالة الدولية للطاقة الذرية من وفاء إيران بالتزاماتها بموجب الاتفاقية النهائية الشاملة نهاية يونيو/حزيران المقبل، ومن الممكن أن تعود العقوبات إذا فشلت إيران في تنفيذ التزاماتها.

وتوضح واشنطن أيضا أن قرارات مجلس الأمن الدولي المتعلقة ببرنامج إيران النووي ستُلغى بالتزامن مع إكمال إيران التزاماتها حول التخصيب ومفاعلات فوردو وأراك والشفافية وغير ذلك من القضايا المقلقة للمجتمع الدولي.

ويقول المسؤولون الأميركيون إن رفع العقوبات سيستغرق ما بين أشهر وعام كامل اعتمادا على التأكد من التزام إيران بالاتفاق النهائي.

وقال ظريف إنه احتج لوزير الخارجية الأميركي جون كيري على التفسير الأميركي.        

المصدر : وكالات

التعليقات