قالت وكالة الأنباء الإيرانية إن طهران استدعت القائم بالأعمال السعودي لديها بسبب إجبار مقاتلات سعودية طائرات إيرانية تحمل مساعدات إنسانية إلى اليمن على العودة من حيث أتت.

وذكرت الوكالة أن السلطات الإيرانية استدعت الجمعة القائم بالأعمال السعودي في طهران لإبلاغه باحتجاجها على إجبار طائرات مساعدات إنسانية على العودة من حيث أتت عندما كانت في طريقها إلى اليمن.

وقالت الوكالة إن طائرات سعودية أجبرت طائرتي شحن إيرانيتين تحملان مواد غذائية وطبية لليمن على مغادرة المجال الجوي اليمني، إحداهما يوم الخميس والأخرى أمس الجمعة.

وكانت السعودية قد قالت إنها منعت طائرات إيرانية من الوصول إلى اليمن لعدم تنسيقها مع قوات التحالف.

ونقلت الوكالة عن مسؤول إيراني قوله إن الهلال الأحمر الإيراني حصل على التراخيص اللازمة للرحلات الجوية إلى اليمن ونسّق في هذا الشأن مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر الدولي.

كما نسبت وكالة تسنيم لحسين أمير عبد اللهيان نائب وزير الخارجية قوله "الطائرتان الإيرانيتان كانتا تحملان التصاريح اللازمة للطيران في المسار بين عمان واليمن ونسقت الخطة بالكامل مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر وجمعيات الهلال الأحمر".

كما أكدت الوكالة أن وزارة الخارجية قدمت شكوى للجنة الدولية للصليب الأحمر بشأن منع الرياض وصول المساعدات الإنسانية إلى اليمن.

واتهمت الولايات المتحدة والسعودية إيران بتسليح المقاتلين الحوثيين، وتنفي إيران ذلك، مشيرة إلى أنها تدعو إلى حل سياسي لإحلال السلام في اليمن.

المصدر : الجزيرة + وكالات