قالت مفوضية الأمم المتحدة للاجئين وصحيفة مالطية اليوم الأحد إن نحو 700 مهاجر كانوا يبحرون باتجاه إيطاليا غرقوا على الأرجح إثر انقلاب مركبهم في البحر المتوسط قبالة ساحل ليبيا.

ونقلت قنوات تلفزيونية إيطالية حكومية وخاصة عن المتحدثة باسم المفوضية بإيطاليا كارلوتا سامي أن 28 شخصا كانوا على ظهر المركب المنكوب وأنقذتهم سفينة تجارية أكدوا أن بقية الركاب الذين يزيد عددهم عن 700 غرقوا.

من جهتها قالت صحيفة "تايمز أوف مالطا" اليوم إن المركب غرق الليلة الماضية على مسافة 110 كيلومترات تقريبا من الساحل الليبي, وعلى المسافة نفسها جنوبي جزيرة "لامبيدوزا" الإيطالية في البحر المتوسط.

ووفقا لشهادات الناجين, انقلب المركب بسبب تجمع الركاب في جهة واحدة منه أثناء اقتراب سفينة تجارية منه. وعقب الحادث, بدأت عمليات بحث عن الضحايا في المنطقة التي تتواجد فيها البحرية الإيطالية.

وكان خفر السواحل الإيطاليون قد أنقذوا مؤخرا مئات المهاجرين القادمين من الساحل الليبي ونقلوهم إلى موانئ في جنوب إيطاليا على غرار ميناء "أوغوستا" في جزيرة صقلية, في حين لقي عشرات آخرون حتفهم. 

ويشهد البحر المتوسط منذ أشهر تدفق آلاف المهاجرين, ومعظمهم أفارقة ينطلقون من ليبيا، وفقا لمنظمات دولية.

في الإطار, أنقذت فرق خفر السواحل التركية الليلة الماضية ثلاثة مهاجرين بينهم طفل، غرق مركبهم بينما كانوا في طريقهم إلى جزيرة "كوس" اليونانية.

ووقع الحادث قرب منطقة "أدا بوغازي"، في "بودروم"، بولاية "موغلا" جنوب غربي تركيا. وبدأت البحرية التركية عملية لإنقاذ بقية من كانوا على متن المركب، ويتجاوز عددهم 35 شخصا.

المصدر : وكالات