أعلنت مجلة تايم الأميركية قائمة أسماء "مائة شخصية الأكثر تأثيرا في العالم" لسنة 2015، حيث تضمنت أسماء زعماء سياسيين وفنانين ورؤساء منظمات مجتمع مدني ورجال دين.

وكان للصراع المتواصل الذي تشهده منطقة الشرق الأوسط والمفاوضات بشأن برنامج إيران النووي والتقارب في العلاقات بين الولايات المتحدة الأميركية وكوبا، تأثير في إعداد القائمة لهذا العام.

وتضمنت القائمة أسماء الرئيس الأميركي باراك أوباما والرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس الصيني تشي جينبينغ ورئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، في قسم أكثر الزعماء المؤثرين في العالم.

وكتب أوباما تعليقا عن رئيس الوزراء الهندي في المجلة إن وصول مودي من طفل فقير إلى منصب رئيس وزراء لإحدى أكبر دول العالم من ناحية عدد السكان ودولة ديمقراطية يعد مؤشرا على البنية الديناميكية والنمو المتصاعد في الهند.

في حين علّق الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو على المستشارة الألمانية قائلا إن ميركل تستخدم القوة الاقتصادية لألمانيا لصالح ضمان الأمن العالمي.

وعربيا، اختير ملك السعودية سلمان بن عبدالعزيز الذي يقود تحالف عاصفة الحزم في اليمن، ورئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الذي يقود الحرب ضد تنظيم الدولة الإسلامية، كما اختير الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي في قائمة الأشخاص المؤثرين.

كما ظهر محمد بخاري الفائز في الانتخابات الرئاسية في نيجيريا على قائمة الشخصيات الأكثر تأثيرا، وزعيم تنظيم بوكو حرام في نيجيريا أبو بكر شيكاو.

وشملت القائمة وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف الذي يترأس وفد بلاده في مفاوضاتها النووية مع دول "5+1"، وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون الذي تشهد بلاده مشاكل مع الغرب، والرئيس الكوبي راؤول كاسترو.

ووردت أسماء كل من رئيس الوزراء اليوناني أليكسيس تسيبراس الذي تشهد بلاده أزمة اقتصادية، والرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو، والمرشحة للانتخابات الرئاسية الأميركية المزمع إجراؤها العام القادم عن الحزب الديمقراطي هيلاري كلينتون، وبابا الفاتيكان فرانشيسكو من الزعماء الدينيين، إلى جانب أسماء عدد من الفنانين والكتاب ونجوم السينما.

المصدر : وكالة الأناضول