مظاهرات بنيويورك تندد بمقتل رجلين أسودين بيد الشرطة
آخر تحديث: 2015/4/15 الساعة 10:39 (مكة المكرمة) الموافق 1436/6/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/4/15 الساعة 10:39 (مكة المكرمة) الموافق 1436/6/25 هـ

مظاهرات بنيويورك تندد بمقتل رجلين أسودين بيد الشرطة

متظاهرون يغلقون بوابة بجامعة كاليفورنيا في إطار الاحتجاجات على "وحشية" الشرطة ضد السود (الأوروبية)
متظاهرون يغلقون بوابة بجامعة كاليفورنيا في إطار الاحتجاجات على "وحشية" الشرطة ضد السود (الأوروبية)

 تظاهر مئات الاشخاص الثلاثاء في نيويورك ضد ما وصفوها بوحشية الشرطة بعد مقتل شخصين أسودين مؤخرا في الولايات لمتحدة.

وانطلق المتظاهرون من شارع يونيون سكوير في جنوب مانهاتن، إلى مقر الشرطة، وتوجه بعضهم إلى جسر بروكلين وأعاقوا حركة المرور فيه.

ورفع المحتجون لافتات كتب عليها "أوقفوا جرائم الشرطة" و"حياة السود ليست بخسة" وطالبوا بالعدالة للسود الذين قتلهم رجال الشرطة خلال الأشهر الماضية.

واعتقلت الشرطة العديد من المشاركين بالاحتجاج وفق ما قالت ديبرا سويت إحدى منظمي المظاهرة، ومن المقرر أن تنطلق مظاهرات مماثلة خصوصا في لوس أنجلوس غرب البلاد وشيكاغو (شمال).

وكانت لقطات فيديو أظهرت ضابط شرطة أبيض يطلق النار أكثر من مرة على رجل أسود من الخلف أثناء فراره بمدينة نورث تشارلستون بولاية كارولينا الجنوبية.

وفي ماديسون بولاية ويسكنسون، وسط الولايات المتحدة، شُيع قبل أيام شاب أسود قتله شرطي أبيض بالرصاص.

ولم يكن توني روبنسون (19 عاما) -وهو ابن لأب من أصل أفريقي وأم بيضاء- يحمل سلاحا عندما تلقى رصاصة قاتلة من الشرطي، وقالت الشرطة إنه هاجم أحد ضباطها أثناء دخوله شقة كانت تصدر منها أصوات مريبة.

وقد دعا ناشطون حقوقيون إلى سن قانون يلزم ضباط الشرطة بتثبيت كاميرات في لباسهم.

وهذه هي أحدث واقعتين في سلسلة من حوادث القتل خلال مواجهات مع الشرطة بالولايات المتحدة أدت إلى اندلاع احتجاجات للتنديد بـالعنصرية ووحشية الشرطة.

المصدر : الفرنسية

التعليقات