اعتصم عشرات من أهالي مدينة نورث تشارلستون بولاية كارولينا الجنوبية بالولايات المتحدة، احتجاجا على مقتل رجل أسود على يد ضابط شرطة أبيض بالمدينة قبل أيام.

وطالب المعتصمون بمحاكمة الشرطي، ووصفوه بأنه كاذب، وقد تم فصله من عمله تمهيدا لمحاكمته.

وكانت لقطات فيديو صورها أحد المارة أظهرت ضابط الشرطة يطلق النار أكثر من مرة على الرجل الأسود من الخلف أثناء فراره، لكن لا تزال هناك تساؤلات تتعلق ببعض تفاصيل ما ظهر في الفيديو.

وقد دعا ناشطون حقوقيون إلى سن قانون يلزم ضباط الشرطة بتثبيت كاميرات في لباسهم.

وهذه هي أحدث واقعة في سلسلة من حوادث القتل خلال مواجهات مع الشرطة بالولايات المتحدة أدت إلى اندلاع احتجاجات للتنديد بـالعنصرية ووحشية الشرطة.

المصدر : الجزيرة + وكالات