قتل سبعة أشخاص على الأقل في بيرو، ويخشى أن يكون آخرون في عداد الموتى، بعد انهيار أرضي كبير دفن أجزاء من بلدة وسط هطول أمطار غزيرة، بحسب السلطات.

وقال رئيس معهد الدفاع المدني الوطني (أن دي سي) ألفريدو مورجويتيو إن ستة أشخاص في عداد المفقودين و25 أصيبوا في الكارثة التي وقعت في كوسيكا، التي تبعد نحو ثلاثين كيلومترا إلى الشرق من ليما.

وأظهرت لقطات تلفزيونية اندفاع المياه والوحل فوق الشوارع المنحدرة، وامرأة بدا عليها الذهول وهي تلوح بصورة فتاة مفقودة.

وذكرت الشرطة أن الطريق الرئيسي الذي يربط ليما بوسط بيرو بقي مغلقا منذ أمس الأول الاثنين، وأشار معهد الدفاع المدني إلى أن الانهيار الأرضي دمّر 65 منزلا، وجعل 45 منزلا آخر غير صالح للسكن.

يذكر أن بيرو من أكبر منتجي النحاس والذهب في العالم.

المصدر : رويترز