أعلن وزير إثيوبي الخميس أن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي سيصل إلى أديس أبابا الاثنين المقبل في زيارة رسمية تستغرق ثلاثة أيام.

وقال وزير شؤون الاتصالات الحكومية الإثيوبي، رضوان حسين، إن السيسي سيجري خلال الزيارة محادثات مع كبار المسؤولين في مقدمتهم رئيس الوزراء هايلي ميريام ديسالين.

واعتبر حسين أن العلاقات الإثيوبية المصرية تشهد تطوراً ملحوظاً في كافة المجالات وخاصة بعد لقاء ديسالين السيسي في ملابو عاصمة غينيا الاستوائية في يونيو/حزيران 2014.

ونسبت وكالة الأناضول للأنباء لمصادر ملاحية لم تحددها القول إن وفداً مصرياً غادر اليوم إلى العاصمة الإثيوبية للترتيب لزيارة السيسي.

وعلى رأس القضايا التي سيبحثها الرئيس المصري مع المسؤولين الإثيوبيين ملف مياه النيل والعلاقات الثنائية والتعاون التجاري والاستثماري.

وكانت وزارة الخارجية الإثيوبية قد أصدرت في وقت سابق بياناً قالت فيه إن وزراء خارجية إثيوبيا والسودان ومصر توصلوا إلى تفاهمات بشأن مشروع اتفاق يُعرف إعلامياً باسم الوثيقة الخاصة بسد النهضة.

وتتخوف مصر من تأثير سد النهضة -الذي تبنيه إثيوبيا على مجرى نهر النيل الأزرق- على حصتها السنوية من مياه النيل التي تبلغ 55.5 مليار متر مكعب.

غير أن الجانب الإثيوبي ظل يؤكد مراراً أن سد النهضة سيمثل نفعاً لها خاصة في مجال توليد الطاقة، كما أنه لن يمثل ضرراً على السودان ومصر.

المصدر : وكالة الأناضول