لقي 51 شخصا مصرعهم أمس السبت عندما سقطت حافلة ركاب تقل سياحا من فوق جرف في مقاطعة سانتا كاترينا جنوبي البرازيل.

وانحرفت من على منحدر صخري شاهق وهوت عشرات الأمتار قبل أن تسقط في منطقة تكسوها الأشجار.

وظلت فرق الإنقاذ تحاول نقل الناجين وانتشال جثث الضحايا حتى ساعة متأخرة من يوم السبت.

وقال مصدر أمني إن هناك جرحى بحالة خطرة، معربًا عن خشيته من ارتفاع عدد ضحايا الحادث، وعن اعتقاده بأن الحادث وقع جراء فقدان السائق السيطرة على الحافلة بعد تعطل المكابح فيها.

ولا تعرف الشرطة إجمالي عدد الركاب الذين كانوا على متن الحافلة إو ما إن كان السائق من بين القتلى؟ كما لم ترد معلومات عن جنسياتهم. 

وتشهد البرازيل حوادث مرورية كثيرة، حيث حصدت الحوادث أرواح 45 ألف شخص عام 2012، و41 ألف شخص عام 2013.

المصدر : وكالة الأناضول,رويترز